01 نيسان 2020 - 11:08
Back

بعد إصابة أحد ضباط الجيش بكورونا... خلية الأزمة في راشيا تطمئن

بعد إصابة أحد ضباط الجيش بكورونا... خلية الأزمة في راشيا تطمئن Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان,راشيا,
episodes
بعد إصابة أحد ضباط الجيش بكورونا... خلية الأزمة في راشيا تطمئن
Lebanon News
بعد الاعلان عن اصابة أحد ضباط المؤسسة العسكرية من فوج الحدود البري الثاني بفيروس كورونا، عاشت منطقة راشيا حالة من الحذر في ظل الأخبار التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي وتناقل أسماء عسكريين قيل انهم يخدمون في قطعة الضابط المصاب، الأمر الذي سبّب حالة من الخوف والقلق.

وفي هذا الاطار، أوضحت خلية الازمة المركزية لمواجهة ازمة كورونا في راشيا في بيان موقّع من قائمقام راشيا نبيل المصري انه "بعد تواتر معلومات على وسائل التواصل الإجتماعي عن إمكانية تواصل بعض أفراد المؤسسة العسكرية من أبناء قضاء راشيا مع أحد الضباط المصابين بوباء فيروس كورونا المستجد. وحرصـًا على الصحة والسلامة العامة.وبناء لتوجيهات محافظ البقاع القاضي كمال ابو جودة وبعد التواصل مع المراجع الرسمية المختصة بكافة فئاتها. وحرصـًا على إضفاء جو من الطمأنينة على أبناء منطقتنا، يهم خلية الأزمة في قضاء راشيا أن توضح أنه لا يوجد أي أحد من أبناء القضاء ولا سيما بعض أفراد المؤسسة العسكرية قد تواصلوا مع أي مصاب بوباء فيروس كورونا المستجد، وبالتالي فلا وجود لأي مشتبه به حتى تاريخه، علمـًا أن الخلية قد أخذت هذه المعلومات على محمل الجد الأقصى وتم إجراء ما يلزم للتثبت من صحتها أو عدمه، وإن إبلاغ أهالي الأفراد المتناقلة أسماؤهم أخذ الحيطة والحذر ولا سيما لجهة الحجر المنزلي الطوعي، والمفترض اتباعه لدى جميع المواطنين، جاء كتدبير إحترازي حرصـًا على صحتهم وسلامتهم.
الإعلان

وأخيرا يهم الخلية أن تشدد مجددًا على أبناء القضاء بوجوب الإلتزام بالإجراءات المتخذة من قبل مجلس الوزراء لا سيما لجهة بقائهم في منازلهم وعدم مغادرتها إلا في حالات الضرورة القصوى، والإبتعاد عن أي تجمعات قد تؤدي الى ما لا تحمد عقباه.

كما يهم الخلية أن تؤكد على جميع أبناء القضاء عدم إعطاء أي آذان صاغية للأخبار المتواترة وغير المؤكدة وغير الصادرة عن الجهات المختصة حرصـًا على عدم إثارة البلبلة وما تؤديه من هلع وتوتر لدى الأهلين".

بدورها، اتصلت طبابة قضاء راشيا بتوجيه من رئيس الطبابة في المنطقة الدكتور سامر حرب بأهالي العناصر الذين يخدمون في الفوج من ابناء المنطقة وشددت على ضرورة التزام منازلهم واخذ الحيطة والحذر وابلاغ الطبابة عن اي امر قد يطرأ.

اما رئيس اتحاد بلديات جبل الشيخ صالح أبو منصور فشدد على اهمية ضبط وسائل التواصل الاجتماعي في هذه الظروف الصعبة والدقيقة وعدم تداول اي امر له علاقة بانتشار الوباء الا من مصادره خصوصا من وزارة الصحة العامة والجهات الرسمية المعنية، معتبرا ان قيادة الجيش اللبناني حريصة كل الحرص على عناصرها ومديرية التوجيه هي المولجة بنشر اي أمر له علاقة بشؤون الجيش الذي نثق بقيادته وقدراته،  داعيا كل الاهالي الى التشدد في إجراءات الحماية والوقاية من المرض وملازمة منازلهم وعدم الاختلاط خصوصا ازاء الانتشار السريع للوباء وتراخي المواطنين منذ يومين تزامنا مع قبض رواتب الموظفين، واكد ابو منصور ان الوضع دقيق جدا  واجبنا ان نرفع منسوب الحذر والوعي والتصرف بمسؤولية كبرى من الجميع.
إقرأ أيضاً