19 تموز 2020 - 05:39
Back

عدوان من بسري: "ما في سد يعني ما في سد"

ماذا قال لرئيس الحكومة؟ Lebanon, news ,lbci ,أخبار سد بسري,جورج عدوان,ماذا قال لرئيس الحكومة؟
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
عقد النائب جورج عدوان مؤتمرا صحافيا تناول فيه ملف مشروع سد بسري في باحة كنسية بسري.

وأكّد عدوان أنه "علينا ان نضع حداً للتجاوزات" قائلا: نحن هنا اليوم ومعنا جميع ممثلي البلدات المعنية في سد بسري لنقول للممولين له "هذا السد مرفوض ما رح يكفي وما رح نخلي يكفي."

ولفت الى أن "المياه التي يريدون تأمينها لبيروت آتية من القرعون ورئيس مصلحة الليطاني اكد ان البحيرة ملوثة بشكل لا يمكن إصلاحه قبل 7 سنوات". 
الإعلان

وسأل عدوان: جربتم السدود وكلفت نحو المليار دولار، فهل نجحت سياسة السدود؟ لكل السدود مشاكل كبيرة ومن المعروف ان المياه الجوفية في لبنان تشكل 3 مليار متر مكعب تحت الأرض كان من الممكن الاستفادة منها بدلاً من دفع المال.

وقال: لا تريدون وصول المياه الى الناس إنما تريدون وصول الأموال الى جيوبكم  وهذا الامر لا يمكن أن نقبل به على حساب البيئة وصحة الناس.

واضاف: لماذا الاستمرار بالانانية والحقد على الناس؟ هؤلاء الناس هم اهلكم. ودعا الى الاستفادة من أموال سد بسري لانجاز شيء للناس، لايجاد عمل للشباب ويكفّوا عن الهجرة.

ورأى ان "الهجرة التي يُحاولون إيصالنا إليها لم تحصل في تاريخ لبنان" متحديا وضع تسجيل مجلس الوزراء المتعلّق بسدّ بسري أمام الرأي العام اللبناني.

وكشف أنه تواصل مع نواب المنطقة وأن "الاكثرية الساحقة ستوقع معنا على العريضة التي سيوقعها رؤساء البلديات والمخاتير لنقول للداخل والخارج أننا لا نريد السد وهو لا يستوفي الشروط البيئية وليعلموا اننا عندما نقرر امراً نذهب فيه حتى النهاية "ما في سد يعني ما في سد"."

وتوجّه الى رئيس الحكومة حسان دياب والحكومة قائلا: هذه التهريبة والصفقة التي تسمى سد بسري لا علاقة لها  بايصال المياه للناس بل باستمرار سياسة الصفقات. واضاف: انتفض وقف الى جانب شعبك لقد فشلت فشلا ذريعا بامتحان التعيينات ولن يكون هناك "دورة ثانية" ولماذا تود ان تكون شريكا بالفساد؟ 

وأعلن عدوان أنه سيتم العمل على تحويل هذه المنطقة الى محمية و"سنتقدم باقتراح قانون لتحويل بسري الى محمية لا الى سد."

وقال: باقون هنا وهذه ارضنا وخضارها وترابنا واهلنا وأحداً لن يقتلعنا من هنا، لا صفقاتهم ولا حقدهم ولا ممارساتهم وكلما امعنوا بتصرفاتهم زادونا عناداً للبقاء في هذه الارض.
الإعلان
إقرأ أيضاً