20 تموز 2020 - 07:43
Back

كركي طالب الدولة بسداد ديونها للصندوق بصورة عاجلة: مليارا ليرة لبنانية لدفع معاملات المضمونين الاختياريين

كركي طالب الدولة بسداد ديونها للصندوق بصورة عاجلة Lebanon, news ,lbci ,أخبار ديون, الدولة, بيان, الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي,محمد كركي,كركي طالب الدولة بسداد ديونها للصندوق بصورة عاجلة
episodes
كركي طالب الدولة بسداد ديونها للصندوق بصورة عاجلة: مليارا ليرة لبنانية لدفع معاملات المضمونين الاختياريين
Lebanon News
أصدر المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي قرارا رقم 357 تاريخ 17 / 07/ 2020، قضى بإعطاء المكاتب سلفات مالية استثنائية للمضمونين الإختياريين بقيمة ملياري ليرة لبنانية شملت 31 مكتبا، على ان تكون الاولوية لأصحاب الأمراض السرطانية والمستعصية مقرونة بلوائح اسمية بالمعاملات المدفوعة لدى تسديد هذه السلفات في مهلة اقصاها 31/ 08/ 2020.
الإعلان

وجاء في بيان مديرية العلاقات العامة في الصندوق:

"في ظل الظروف الإقتصادية والمالية والإجتماعية الصعبة التي تمر بها البلاد وحرصا منه على إستمرارية مرفق الضمان الإجتماعي لاسيما فرع ضمان المرض والأمومة وبصورة خاصة لفئة المضمونين الإختياريين، أصدر المدير العام للصندوق الوطني للضمان الإجتماعي الدكتور محمد كركي القرار رقم 357 تاريخ 17 / 07/ 2020 قضى بموجبه إعطاء المكاتب سلفات مالية استثنائية للمضمونين الإختياريين بقيمة ملياري ل.ل. شملت 31 مكتبا إلى جانب كل مكتب حصته منها على أن تدفع بالأولوية لأصحاب الأمراض السرطانية والمستعصية مقرونة بلوائح اسمية بالمعاملات المدفوعة لدى تسديد هذه السلفات في مهلة اقصاها 31/ 08/ 2020.

وبهذه المناسبة، يطالب المدير العام الدكتور كركي الدولة اللبنانية الإسراع في تسديد الديون المتوجبة عليها لصالح الصندوق، والتي سوف تقارب الـ 000 4 مليار ل.ل. مع نهاية العام 2020، لاسيما لقسم الضمان الاختياري، وذلك تمكينا لمرفق الضمان من الإستمرار في تأدية خدماته الصحية والإستشفائية للمضمونين في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد وخاصة في ظل عدم قدرة المضمونين على تحمل الأكلاف الصحية باهظة الثمن لفترة طويلة دون تحصيلها من الصندوق.

كما يناشد المدير العام وزارة المالية الإفراج الفوري عن الأموال المرصودة والمحجوزة لقسم الضمان الإختياري والبالغة قيمتها / 135 مليار ل.ل. / حتى نهاية العام 2019 تبعا لما جاء أعلاه، وذلك لأن صحة 154 14 مضمون إختياري مع عائلاتهم والبالغ عددهم 857 22 شخصا أصبحت على المحك وهم بأمس الحاجة لتحصيل فواتيرهم من الضمان ليتمكنوا من متابعة علاجاتهم لأن أي تأخير في تلقي العلاج سوف يؤدي حتما إلى نتائج كارثية على الوضع الصحي لـحوالي 37 ألف مواطن بين مضمون ومستفيد".


الإعلان
إقرأ أيضاً