02 أيلول 2020 - 05:37
Back

رابطة التعليم المهني: الدروس التطبيقية لم تستكمل و90 في المئة من مراكز الامتحانات تضررت بانفجار المرفأ

رابطة التعليم المهني: الدروس التطبيقية لم تستكمل و90 في المئة من مراكز الامتحانات تضررت بانفجار المرفأ Lebanon, news ,lbci ,أخبار المرفأ, الامتحانات,رابطة التعليم المهني,رابطة التعليم المهني: الدروس التطبيقية لم تستكمل و90 في المئة من مراكز الامتحانات تضررت بانفجار المرفأ
episodes
رابطة التعليم المهني: الدروس التطبيقية لم تستكمل و90 في المئة من مراكز الامتحانات تضررت بانفجار المرفأ
Lebanon News
اعلنت رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي في لبنان "إن تفشي وباء الكورونا المتسارع والمتزايد بشكل مرعب في مجتمعنا سبب حالة من الهلع والخوف في نفوس الاساتذة والطلاب والأهالي على حد سواء، مما دفعهم الى مناشدة الرابطة لضرورة التحرك السريع لإلغاء هذه الامتحانات حفاظا على صحتهم وسلامتهم".

وتابعت: "بعد عدة لقاءات للرابطة مع وزير التربية والتعليم العالي، كان آخرها في 22 تموز 2020، طالبته وناشدته فيها بضرورة إلغاء الامتحانات الرسمية لشهادات التعليم المهني والتقني استثنائيا لهذا العام، وبعد إصدار عدة بيانات من قبل الرابطة تعلل الأسباب الموجبة لالغاء الامتحانات الرسمية، وفي ظل الواقع الصحي المتردي إذ ان المستشفيات لم تعد لديها القدرة على استقبال مرضى الكورونا، وبما أن الامتحانات الرسمية يترشح لها 15000 طالب ويكلف حوالي 4000 استاذ بمهام مختلفة وهي تنقسم الى قسمين: أ- امتحان عملي وهو عبارة عن مناقشة مشروع لكل طالب أمام لجنة من الأساتذة. ب - إمتحان نظري في بعض المواد في مراكز الامتحانات تحت إشراف عدد من المراقبين وما يفرضه من احتكاك مباشر بينهم. علما أن هذا العدد من المراقبين سوف يتضاعف في ظل التباعد الاجتماعي المفروض مما يستوجب عبئا ماديا إضافيا على الوزارة. أضف الى ذلك أن 90 في المئة من هذه المراكز التي تقع ضمن مدينة بيروت وضواحيها قد تضررت من جراء انفجار المرفأ بما فيها المركز الرئيسي الخاص بتحضير الامتحانات الرسمية الواقع في مبنى المديرية العامة للتعليم المهني والتقني".
الإعلان

ولفتت الى أن "من الناحية التربوية، فلقد توقفت الدروس في جميع المعاهد والمدارس (حضوريا وعن بعد)، بعد الانفجار والأضرار الجسيمة الناتجة عنه في المدارس، وبالتالي لم تستكمل الدروس النظرية والتطبيقية لإجراء هذه الامتحانات".
وقالت: "ليكن معلوما لدى الجميع أن الشهادة الرسمية تمثل هويتنا التربوية في التعليم المهني والتقني، وواجبنا الدفاع عنها والتمسك بها، وقراراتنا نابعة من حرصنا التربوي والإنساني، وطلابنا عانوا الأمرين من ثورة، كورونا، انفجار وغيره من المآسي".

وأكدت الرابطة على ما ورد في بياناتها السابقة لجهة استمرارها بمقاطعة كافة الأعمال المتعلقة بالامتحانات الرسمية العملية والخطية للعام الحالي.
الإعلان
إقرأ أيضاً