02 أيلول 2020 - 07:48
Back

الراعي: بتنا كأننا على شفير الموت وبحالة نزاع سريري

الراعي: بتنا كأننا على شفير الموت وبحالة نزاع سريري Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان,الراعي,
episodes
الراعي: بتنا كأننا على شفير الموت وبحالة نزاع سريري
Lebanon News
دعا  البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي الى عدم الخوف خصوصا عندما نرى كيف عاش لبنان سن الولادة  من 1920 الى 1943 وعاش شبابه في مرحلة جميلة ورائعة ولكن ضمنها بعض الصعوبات التي تمكن من تخطيها فحقق ذاته حتى انه بات سويسرا الشرق بفضل حياده وصداقاته وارتباطاته وانفتاحه على كل دول العالم شرقا وغربا.
الإعلان

وقال خلال مشاركته باحتفالية المئوية الأولى لاعلان دولة لبنان الكبير في الكرسي البطريركي في الديمان:  "عاش لبنان مرحلة اختبار الالم التي بدأت في 1975 بالحرب الاهلية وما بعدها وصولا الى اليوم حيث اصبحنا على الحضيض اقتصاديا ومعيشيا وماليا ونموا وبتنا كأننا على شفير الموت وبحالة نزاع سريري وتوجكل هذا الالم بانفجار المرفأ وبالكورونا التي تجتاح العالم ولكنني اكيد بان هذا المخاض المؤلم سيولد منه لبنان الجديد".

واضاف الراعي: "هذه مسيرة الشعوب والدول وعلينا ألا نخاف لأن من لا يختبر الصعوبة والالم في حياته يبقى صغيرا ولا ينضج حتى لو اصبح كبيرا، وهذه الاختبارات الصعبة التي مررنا بها ستساعدنا كي ننضج بلبنانيتنا وانتمائنا لهذا الوطن وولائنا له وثقتنا ببعضنا البعض التي هي واجب علينا ان نعيشه".

وتضمنت الاحتفالية عرضاً ثلاثي الابعاد موثقاً ومصوراً استناداً الى أرشيف بكركي ومكتبة الوادي المقدس وأرشيف مؤتمر الصلح في باريس وحقبة الانتداب الفرنسي.

واضاء العرض على المسار التاريخي لدور الكنيسة المارونية في تأسيس الكيان اللبناني وصولاً الى اعلان دولة لبنان الكبير، 1920 ومنها الى استقلال 1943 حتى اليوم.
 
و تم توقيع ميثاقي شراكة وتعاون بين رابطة قنوبين للرسالة والتراث وكل من الجامعة الأمريكية للتكنولوجيا AUT، التي اقامت حديقة البطاركة سنة 2004, وتجمع موارنة من أجل لبنان، الذي إنخرط في تحقيق مشروع المسح الثقافي الشامل لتراث الوادي المقدس. ووقع الميثاقين رؤساء الرابطة والجامعة والتجمع  نوفل الشدراوي وغادة حنين وبول يوسف كنعان، بمصادقة المطران جوزيف نفاع، النائب البطريركي المشرف على رابطة قنوبين.

الإعلان
إقرأ أيضاً