07 أيلول 2020 - 06:29
Back

أنور الخليل لرئيس الجمهورية: امنح رئيس الحكومة ثقتك من دون ضغوط

أنور الخليل لرئيس الجمهورية: امنح رئيس الحكومة ثقتك من دون ضغوط Lebanon, news ,lbci ,أخبار حكومة, أنور الخليل, عون,لبنان,أنور الخليل لرئيس الجمهورية: امنح رئيس الحكومة ثقتك من دون ضغوط
episodes
أنور الخليل لرئيس الجمهورية: امنح رئيس الحكومة ثقتك من دون ضغوط
Lebanon News
توجه النائب أنور الخليل برسالة الى رئيس الجمهورية ميشال عون، جاء فيها:

"فخامة الرئيس العماد ميشال عون.
رحمة بالبلاد والعباد، وإكراما لأرواح الشهداء، رحمهم الله، الذين فارقونا بدموع العيون ويرمقوننا من أعالي السماء ويقولون: علمتم وحكومتكم ولم تعملوا، فكنا شهداء الإستهتار وعدم الإهتمام والمتابعة لإيقاف خطر كبير جاثم في المرفأ،
الإعلان

ومواساة للجرحى الذين فاقوا الخمسة آلاف، شفاهم الله، وتحسسا لمشاعر الأمهات الثكالى وللأطفال الأبرياء.

لكل ما أوردناه أعلاه نقول بالفم الملآن أن أي تأخير في تشكيل الحكومة العتيدة سيكون عملا يدان مهما كانت أسبابه.

فخامة الرئيس:
إمنح رئيس حكومتك ثقتك وليشكل فريق عمله بقناعاته الذاتية من دون ضغوط تمارس عليه تارة تحت باب الصلاحيات وطورا أكثر تحت شهية المحاصصة والتسلط على النفوذ واعتلاء وزارات دسمة ماليا،

فخامة الرئيس، إمنح وزيرك الأول دولة رئيس الحكومة ثقتك ودعه يقدم لك التشكيلة التي تصدر عن قناعاته الذاتية لتأتي مطابقة لما طلبته تقريبا جميع الكتل النيابية أن تكون فريق عمل متجانس من اختصاصيين مشهود لهم بالخبرة والنجاحات المتميزة والسيرة الحسنة ونظافة الكف.

حكومة طوارئ انقاذية محدودة بزمن ليس بطويل، حكومة تنكب على إعادة بناء وقيام بيروت من الدمار الذي حل بها،

كما تبدأ دون تلكؤ بولوج ملفات الإصلاح المتفق عليها منذ مؤتمر "سيدر 1" عام 2018، وأولها وأهمها ملف الكهرباء لفداحة هدره وامتصاصه ما قارب، مع احتساب الفوائد،62% من مجموع الدين العام، وقيام السلطة القضائية المستقلة، ووقف التهرب الجمركي والتهرب الضرائبي، وتحسين الحوكَمة في جميع إدارات الدولة والعمل فيها بشفافية مطلقة.

حكومة تعيد ثقة اللبنانيين، جميع اللبنانيين، بما فيهم الحراك الصادق،
في الدولة، وثقة المجتمعين العربي والدولي.

فخامة الرئيس:
إن لبنان ليس لديه ترف الوقت ليضيعه، ودع رئيس حكومتك يسرع بإنجاز تشكيلته الحكومية وليتحمل مسؤولية قراراته في هذا الأمر، فإن فشل فالفشل ملتصق به، وان نجح فنجاحه للبنان، كل لبنان".
 
الإعلان
إقرأ أيضاً