06 تشرين الثاني 2020 - 06:48
Back

جعجع: لا يحق لأي فريق ان يتمسك بأي حقيبة ولن نعطي الثقة لحكومة سياسيين مقنّعين

جعجع: لا يحق لأي فريق ان يتمسك بأي حقيبة ولن نعطي الثقة لحكومة سياسيين مقنّعين Lebanon, news ,lbci ,أخبار الحكومة,جعجع,
episodes
جعجع: لا يحق لأي فريق ان يتمسك بأي حقيبة ولن نعطي الثقة لحكومة سياسيين مقنّعين
Lebanon News
تمنى رئيس حزب "القوّات اللبنانيّة" سمير جعجع على رئيس الحكومة المكلف سعد الحریري "ان يبقى مصراً على "حكومة مهمة" خارج نطاق الاحزاب والمجموعات التي اعتادت ان تشكل الحكومة وتتمثل فيها"، مبدياً أسفه الشديد "لأن الحكومة المنتظرة ستكون بالتأكيد حكومة محاصصة."

وأكد جعجع في مقابلة مع موقع "اينوما" الإلكتروني، أنه "لا يحق لأي فريق ان يتمسك بأية حقيبة لأن البلد وصل الى هذه الحال بسبب تمسك هؤلاء بالحقائب".
الإعلان

وشكك بتمكن الحريري من تشكيل "حكومة مهمة" لأن "عملية التشكيل تجري بنفس الطريقة التي كانت تجري فيها عمليات تشكيل الحكومات السابقة"، موضحاً أننا "في حال وصلنا الى "حكومة مهمة" سندعمها في اي عمل جيد تقوم به واذا كان عملها غير جيد فسنعارضها".

اما في حال عدم الوصول الى حكومة مهمة او الوصول الى حكومة سياسيين مقنعين أكد جعجع ان "القوات اللبنانيّة" لن تعطيها الثقة لأن مثل هذه الحكومة تعني تضييع المزيد من الوقت.

ولفت جعجع الى ان "ليس هناك من اشكال على حكومة برئاسة سعد الحريري ولكننا نصر على ان لا ثقة لدينا بالمجموعة الحاكمة وبالأكثرية النيابية الحالية".

واعتبر جعجع أن "المبادرة الفرنسية لا تزال قائمة وهي عملياً  كناية عن المبادرة التي كان يجب ان تكون لبنانية، لأنه اصبح من الضروري القيام بإصلاحات ليتمكن البلد من الاستمرار والنهوض."

وتعليقًا على مرور اربع سنوات من عهد الرئيس ميشال عون قال: "اذا طرح اليوم ترشيح العماد عون للرئاسة فنحن بالتأكيد لا نصوت له او لجبران باسيل".

وعن سبب عدم مطالبته باستقالة عون وعما اذا كان يأتي ذلك حفاظاً على الموقع الماروني الأول، أكد جعجع أنه "لا يطالب باستقالة عون ليس دفاعاً عن الموقع الماروني الاول بل لأن هذه الاستقالة لن تغير شيئًا، فما يغير هو الانتخابات النيابية المبكرة وهذا ما نسعى اليه جاهدين".

أما بالنسبة لمسألة الاستقالة من مجلس النواب، فشدد جعجع على أن "نواب الجمهورية القوية لم يستقيلوا، فقط لأن استقالتهم لو حصلت ما كانت لتغير شيئاً".
 
الإعلان
إقرأ أيضاً