08 تشرين الثاني 2020 - 12:43
Back

الراعي شارك بحفل غداء في كرم سده وأزاح الستارة عن متحف المطران بو جودة الأبرشي ومشروع بيت الفتاة في كفرفو

الراعي شارك بحفل غداء في كرم سده وأزاح الستارة عن متحف المطران بو جودة الأبرشي ومشروع بيت الفتاة في كفرفو Lebanon, news ,lbci ,أخبار كرم سده,البطريرك الراعي,الراعي شارك بحفل غداء في كرم سده وأزاح الستارة عن متحف المطران بو جودة الأبرشي ومشروع بيت الفتاة في كفرفو
episodes
الراعي شارك بحفل غداء في كرم سده وأزاح الستارة عن متحف المطران بو جودة الأبرشي ومشروع بيت الفتاة في كفرفو
Lebanon News
شارك البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في حفل الغداء الذي أقيم على شرفه في دير مار يعقوب في كرم سده، في حضور المطارنة جورج بو جودة، يوسف سويف، منير خيرالله وراعي ابرشية طرابلس والكورة للروم الكاثوليك إدوار ضاهر ولفيف من الكهنة.

وتوجه النائب العام الخوراسقف انطوان مخايل في كلمة الى البطريرك قائلاً: "لقد أردتم أن تدشنوا في زيارتكم هذه "متحف المطران جورج بو جودة الأبرشي" في كرسي مار يعقوب، والذي شاء سيادته أن يتوج به- مع مشروع "بيت الفتاة" في كفرفو- خدمته الأسقفية، تاركا للأجيال القادمة مكانا يحتضن ذاكرة الأبرشية الدينية والوطنية، ويحافظ على إرث الآباء والأجداد، عابقا ببخور الماضي المقدس، وناقلا صدى السنين المباركة. إن حضوركم الأبوي بيننا اليوم لخير دليل على محبتكم لهذه الأبرشية. نصلي إلى الرب، بشفاعة الملاك ميخائيل، صاحب العيد، أن يمنحكم أياما مجيدة، لتبقوا العين الساهرة على رعاية قطيع المسيح الصغير، الذي أوكله الله لكم. أدامكم الله وأبقاكم ذخرا للكنيسة والوطن".
الإعلان

وجرى قص الشريط التقليدي لمتحف جورج بو جودة الابرشي، ثم كانت جولة للبطريرك في داخله، القى بعدها كلمة أكّد فيها: "ان الحرب في لبنان لم تنته لان هناك أشخاص تريد أن تطوي صفحات التاريخ، ولذلك يكتسي هذا المتحف أهمية كبيرة، واطلب من كل زائر ان يعود إلى جذوره وتصحيح الحاضر والتطلع إلى المستقبل. كما نتأمل من المسؤولين في لبنان ان نرجع لنرى من نحن، وأن نعيش حاضرنا دون ضياع، ولنا عودة إلى هويتنا الأساسية. وبالتالي نتأمل ان يكون هذا المتحف خطوة لمعرفة ذواتنا".

وختم الراعي زياراته في مؤسسة مار انطون الاجتماعية في كفرفو، المعروفة باسم (الميتم)، حيث كانت له جولة في اقسام المبنى، واستمع الى شروحات من رئيسة المؤسسة الاخت ماتيلد ساسين، ثم ازاح الستارة عن لوحة تؤرخ لبدء العمل بمشروع بيت الفتاة الجديد، كما استمع الى شرح عنه من مخول.
الإعلان
إقرأ أيضاً