01 كانون الثاني 2021 - 08:17
Back

يازجي: لتشكيل حكومة بأسرع وقت بعيدا من منطق التحاصص

يازجي: لتشكيل حكومة بأسرع وقت بعيدا من منطق التحاصص Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان, حكومة,يوحنا العاشر يازجي,يازجي: لتشكيل حكومة بأسرع وقت بعيدا من منطق التحاصص
episodes
يازجي: لتشكيل حكومة بأسرع وقت بعيدا من منطق التحاصص
Lebanon News
ترأس بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي، صباح اليوم، قداس رأس السنة الميلادية في الكاتدرائية المريمية بدمشق، عاونه في الخدمة الأسقف موسى الخوري والأسقف أفرام معلولي ولفيف من الآباء الكهنة والشمامسة.

رفعت في القداس الصلوات من أجل السلام في العالم، وألقى يازجي عظة تطرق فيها إلى ما تواجهه البشرية من تحديات، وإلى قضية مطراني حلب المخطوفين يوحنا إبراهيم وبولس يازجي.
الإعلان

وقال: "في رأس السنة الميلادية نصلي من أجل السلام في سوريا. نصلي من أجل سوريا التي عانت مرارة الحرب ومرارة التهجير والإرهاب والعنف. نصلي من أجل هذا البلد الذي يرزح تحت وطأة المصالح ويدفع من حياة أبنائه فقرا وبؤسا وحصارا اقتصاديا. نصلي من أجل الأم الثكلى والأخ والأب الملتاع لفقدان أحبة جارت عليهم قسوة الزمن الحاضر. نصلي من أجل وحدة ترابه. نصلي ونعمل من أجل تخفيف وطأة الدمار التي ما لبثت تظهر هجرة مرة. لقد تاقت سوريا إلى أيام سلامها. ومن حقها ومن حق إنسانها أن يعيش بأمان في أرض الأجداد. نصلي من أجل أن تعود سوريا، وهي عائدة بإذنه تعالى، إلى سابق عهد سلامها. وندعو الأسرة الدولية إلى الرفع الفوري للعقوبات الاقتصادية وللحصار الاقتصادي الآثم الذي لا يستهدف إلا شعبا أراد العيش بكرامة".

وأضاف: "في رأس السنة الميلادية، نصلي من أجل لبنان والاستقرار في لبنان. نصلي من أجل شعبنا في لبنان الذي يرزح تحت الضائقة المادية وتحت وطأة انفجار مرفأ بيروت. وندعو من أجل تشكيل الحكومة اللبنانية بأسرع وقت وكما ينص الدستور بعيدا من منطق التحاصص والاقتسام، رأفة بالإنسان الذي يرزح تحت شبح وواقع انهيار العملة الوطنية. الكل ينتظر، وعلى رأسهم أهالي المتوفين والمتضررين وذويهم، ولهم الحق بذلك، ما ستسفر عنه التحقيقات في ملف المرفأ وفي الملف الاقتصادي عامة. ومن هنا الدور المحوري للقضاء وللهيئات المختصة، بعيدا من التسييس وعن التعاطي بمنطق النكاية، في الكشف عن ملابسات ما حصل سواء بالمرفأ أم بالمال العام وتفعيل منطق المحاسبة سواسية وعلى الجميع".
 
الإعلان
إقرأ أيضاً