14 تموز 2021 - 10:02
Back

جمعية أعضاء جوقة الشرف تقدم هبة مالية للصندوق الاجتماعي التضامني في "أوتيل ديو"

جمعية أعضاء جوقة الشرف تقدم هبة مالية للصندوق الاجتماعي التضامني في "أوتيل ديو" Lebanon, news ,lbci ,أخبار هبة مالية, خليل كرم,أوتيل ديو,جمعية أعضاء جوقة الشرف تقدم هبة مالية للصندوق الاجتماعي التضامني في "أوتيل ديو"
episodes
جمعية أعضاء جوقة الشرف تقدم هبة مالية للصندوق الاجتماعي التضامني في "أوتيل ديو"
Lebanon News
في اطار المساعدات الانسانية التي تقدمها "جمعية اعضاء جوقة الشرف في لبنان" Légion d’Honneur، سلم رئيس الجمعية السفير خليل كرم رئيس جامعة القديس يوسف الاب البروفسور سليم دكاش بصفته رئيسا لمجلس ادارة مستشفى "اوتيل دو"، هبة مالية لدعم الصندوق الاجتماعي التضامني في المستشفى الذي يعنى بمساعدة المرضى الذين تتخلف المؤسسات الضامنة الرسمية عن تغطية كامل نفقات استشفائهم. 
الإعلان

حضر احتفال تسليم الهبة الذي اقيم في مستشفى "اوتيل ديو"، الامين العام للجمعية رفيق شلالا وعضوا الهيئة الادارية السفير مارسيل لوجيل والاميرال منير رحيّم وامين سر الجمعية المحامي بلال فهدا ، والمدير العام للمستشفى الاستاذ نسيب نصر. 

واعتبر السفير كرم في كلمة للمناسبة، أن هذه الهبة المالية المقدمة من الجمعية، مساهمة رمزية في الصندوق الاجتماعي التضامني في اوتيل ديو وهو مشروع رائد في خدمة الانسان عموما والمرضى خصوصا الذين تحول ظروفهم المادية من تغطية استكمال علاجهم، لافتا الى ان هذه المساهمة هي باكورة تعاون بين اعضاء الجمعية وجامعة القديس يوسف والصندوق.

بدوره، حيا الاب البروفسور دكاش مبادرة "جمعية اعضاء جوقة الشرف في لبنان"، شارحا الاسباب التي دفعت ادارة "اوتيل ديو" الى استحداث هذا الصندوق على رغم الظروف التي تمر بها المستشفيات في لبنان، لافتا الى ان الصناديق الضامنة الرسمية  تتعثر في تسديد التزاماتها عن الاشخاص المرضى التي ترعاهم وهم غالبا من اصحاب الدخل المحدود والموظفين والعسكريين الذين يخضعون لجراحات ورعاية استشفائية ويصبح من المتعذر تأمين التكاليف المطلوبة، ما جعل المستشفى يبادر الى سد الثغرات المالية من خلال الصندوق الذي انشىء لهذه الغاية والذي يتغذى من مساهمات كريمة من قدامى الجامعة والاطباء وكل من يقدم مساهمة لتأمين المال تحقيقا لهذا الهدف النبيل. 

واشار الاب دكاش الى ان مستشفى "اوتيل ديو" يستقبل الحالات الصعبة التي يتعذر على مستشفيات اخرى معالجتها ما يزيد من الضغط على المستشفى ويضاعف التكاليف التي تشمل تغطية الجراحات والادوية والمستلزمات الطبية والاستشفائية الى جانب امور اجتماعية اخرى، مؤكدا ان المستشفى سيواصل اداء رسالته الانسانية على رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد عموما والقطاع الاستشفائي خصوصا.
الإعلان
إقرأ أيضاً