04 آب 2021 - 12:00
Back

الجميل: هل حزب الله حوّل العنبر رقم 12 لمستودع متفجرات بالتواطؤ مع الدولة اللبنانية؟

الجميل: انفجار بيروت زادنا عزيمة لمتابعة النضال Lebanon, news ,lbci ,أخبار نيتنرات الامونيوم, حزب الله , انفجار المرفأ ,الجميل ,الجميل: انفجار بيروت زادنا عزيمة لمتابعة النضال
episodes
الجميل: هل حزب الله حوّل العنبر رقم 12 لمستودع متفجرات بالتواطؤ مع الدولة اللبنانية؟
Lebanon News
سأل رئيس حزب الكتائب سامي الجميل، في كلمة ألقاها في الذكرى السنوية لانفجار مرفأ بيروت سلسلة أسئلة :" ما الذي أشعل الحريق؟ ما الذي انفجر في أول انفجار؟ لماذا الرئيس دياب كان سيتوجه الى المرفأ قبل بأسبوع من الانفجار وغيّر رأيه؟ من قال له لا تذهب؟ ولماذا قالوا له ذلك؟  لماذا أتت النيترات إلى بيروت؟ من أرسلها ولمن؟ لماذا بقيت 8 سنوات بالمرفأ؟ لماذا لم تتم ازالتها؟ لماذا الكمية التي انفجرت 550 من أصل 2700 طن؟ واين ذهبت الكمية المتبقية؟ كيف خرجت من المرفأ؟ بشاحنات من؟ بعلم من؟ وإلى اين نُقلت؟".
الإعلان

كما أكد إلى أن السؤال الكبير هو:" هل حزب الله حوّل العنبر رقم 12 لمستودع متفجرات بالتواطؤ مع الدولة اللبنانية؟ هل كان يزوّد النظام السوري بالنيترات ليحوّلها براميل متفجرة لرميها على رأس شعبه؟".

وشدد الجميل على أنهم لن يقبلوا إلاّ بالإجابة عن كل هذه الأسئلة، ولن يقبل إلاّ برفع الحصانات عن كل مسؤول كان يعلم، مؤكدا أن لا أحد فوق المساءلة أكانوا رؤساء أجهزة أم نوّابًا أم وزراء أم رؤساء حاليين أو سابقين.

وقال رئيس حزب الكتائب :" رئيس الجمهورية اعترف إنّه كان يعلم قبل 15 يوماً. لماذا هو فوق المساءلة؟ أجهزة حزب الله ناشطة في المرفأ بعلم الأجهزة الأمنية وكل اللبنانيين. لماذا السيد حسن نصرالله فوق المساءلة؟  أي شخص من دون استثناء كان يعلم  ممنوع أن يكون فوق المساءلة".

ورأى أن 4 اَب 2020 ليس حادثاً ناتجاً عن سوء إدارة أو تقصير، وإنفجار مرفأ بيروت هو جريمة منظمة ضد الإنسانية ولهذا السبب هو حدّ فاصل في حياتنا الوطنية، هناك قبل 4 آب وهناك بعد 4 آب، معتبرا ان هذا الانفجار يختصر كل مأساة لبنان من السيادة المفقودة والحدود السائبة الى سيطرة ميليشيا حزب الله.

ولفت الجميل إلى أن انفجار بيروت زادنا عزيمة لمتابعة النضال، النضال من أجل لبنان جديد، النضال من أجل المحاسبة والعدالة، النضال من أجل كل اللبنانيين الشرفاء، من أجل مئات الأبطال الذين خاطروا بحياتهم لينقلوا المصابين على المستشفيات على أكتافهم وبسياراتهم.

وأكد أن كلنا سويًا يداً واحدة لبناء لبنان الجديد، لبنان الحياة والأمان والسلام، لبنان السيّد على أرضه والمسيطِر على حدوده، لبنان الذي لا يميّز بين لبناني وآخر، لبنان الإنسان والتعدّدية، لبنان الحياد واللامركزية، لبنان التطوّر والازدهار، لبنان الكفاءة.
الإعلان
إقرأ أيضاً