28 تشرين الأول 2021 - 14:13
Back

الجميّل من شيكاغو: الأصوات الحرة التي لا تخضع للترغيب والترهيب يمكن أن تقلب الموازين

الجميّل من شيكاغو: الأصوات الحرة التي لا تخضع للترغيب والترهيب يمكن أن تقلب الموازين Lebanon, news ,lbci ,أخبار الانتخابات,سامي الجميل,الجميّل من شيكاغو: الأصوات الحرة التي لا تخضع للترغيب والترهيب يمكن أن تقلب الموازين
episodes
الجميّل من شيكاغو: الأصوات الحرة التي لا تخضع للترغيب والترهيب يمكن أن تقلب الموازين
Lebanon News
 أكد رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميل أن "اللبنانيين قالوا كفى لمنظومة المافيا والميليشيا التي تحكم لبنان عندما نزلوا الى الشارع في 17 تشرين للتعبير عن رفضهم المجموعة التي تحكم لبنان"، مشيرا الى أن "أكثر من 300 الف لبناني اضطروا إلى هجرة بلدهم بسبب الانهيار الذي أوصلتنا اليه هذه المجموعة، وسوف يعبرون عن رفضهم في صناديق الاقتراع"، مشددا على "أهمية أصوات المغتربين الحرة التي لا تخضع للترغيب والترهيب، ويمكن أن تقلب موازين القوى وتساهم في الإتيان بمجموعة معارضة كفوءة ووطنية تستطيع ان تعيد لبنان الى عافيته".
الإعلان

واعتبر الجميل خلال جولة في شيكاغو، أن "الانهيار كان مُتوقعا، وقد حذرت منه الكتائب منذ أكثر من 5 سنوات، لأن الأرقام كانت واضحة، لكن أركان المنظومة في لبنان لا يملكون القدرة على قراءتها ولا يأبهون لما يتهدد الشعب اللبناني ولا يهتمون سوى بالسلطة وبمصالحهم وبعدد المقاعد التي سيحصلون عليها، ومعهم من الطبيعي أن نصل الى ما وصلنا اليه".

وأعاد التذكير بـ"الوعود التي قُطعت للبنانيين قبيل الانتخابات الأخيرة التي تلت التسوية، عندما وعد كل أركان المنظومة اللبنانيين بمستقبل باهر، وأكثروا من وعودهم التي انهارت جميعها بعد سنة ومعها لبنان والليرة والاقتصاد، فأفلس البلد وهذا السبب الرئيسي الذي دفع باللبنانيين للنزول إلى الشارع في 17 تشرين عندما فقدوا كل الثقة بهذه المجموعة".

وشدد الجميل على "أهمية مشاركة المغتربين في العملية الانتخابية، لأن أصواتهم لا تخضع للضغوط التي يتعرض لها اللبنانيون من ترغيب بالخدمات الاجتماعية في خضم الأزمة الاقتصادية، او الترهيب بالسلاح والأمن، بل يدلون بأصواتهم بكل حرية من بلد إقامتهم"، طالبا منهم "إعلاء الصوت بالنيابة عن كل لبناني والتسجيل للمشاركة في المعركة النيابية الكبيرة المقبلة لإحداث التغيير المطلوب".
الإعلان
إقرأ أيضاً