27 كانون الأول 2021 - 15:29
Back

عون يدعو الى حوار وطني عاجل: لا أريد أن أخاصم أحداً

عون يدعو الى حوار وطني عاجل: لا أريد أن أخاصم أحداً Lebanon, news ,lbci ,أخبار صندوق النقد الدولي, حوار وطني,ميشال عون,عون يدعو الى حوار وطني عاجل: لا أريد أن أخاصم أحداً
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
دعا رئيس الجمهورية ميشال عون لحوار وطني عاجل من أجل التفاهم على اللامركزية الإدارية والمالية الموسعة والاستراتيجية الدفاعية لحماية لبنان وخطة التعافي المالي والاقتصادي بما فيها الإصلاحات اللازمة والتوزيع العادل للخسائر.

وأكّد عون أنه يريد أن أخاصم أحداً لا أشخاصاً ولا جهات ولا يريد تفكيك الوحدة في أي طائفة، معتبراً أن المراوحة قاتلة ويجب أن نتعلّم من التجربة وأن نعدّل نظام الحكم كي تصبح الدولة قابلة للحياة.
الإعلان

ودعا الى "توقف التعطيل المتعمد والممنهج وغير المبرر، الذي يؤدي الى تفكيك المؤسسات وانحلال الدولة، والى ضرب المجلس الدستوري، واسقط خطة التعافي المالي وعطل الحكومة وعرقل القوانين في مجلس النواب، فيما التفكيك والانحلال نحرا القضاء".

ورأى أنه على الحكومة ان تعمل، وعلى مجلس النواب ان يراقب عملها ويحاسبها عند الضرورة، وليس المساهمة في تعطيلها، فيما يعمل بعض المسؤولين على استمرار الشلل فيها.

وأشار الى أن اسقاط خطة التعافي المالي التي وضعتها الحكومة السابقة، أدى الى تأخير المفاوضات مع صندوق النقد الدولي، وباتت كلفة الحل اكبر، وخسارة الناس تزداد، لافتاً الى أن عدم وجود خطة وتحديد واضح للخسائر مع توزيع عادل لها، انما يؤدي الى عدم توافر دعم دولي، وهكذا يضرب التعطيل مصالح الناس.
 
وقال: من السهل جدا انتقاد رئيس الجمهورية، واطلاق النار عليه كل يوم واستهداف موقع الرئاسة والانتقاص من صلاحياتها في مجلس النواب، كما حصل اخيرا بالنسبة الى المادة 57 من الدستور، وصدور أصوات تحمله المسؤولية بشكل يومي، علما ان صلاحياته محدودة جدا الى درجة انه غير قادر على إلزام مجلس الوزراء على الانعقاد. 

وسأل: لماذا لا تقال الحقيقة؟ لماذا يزورون الحقائق؟ من حق الناس ان تسمع الحقيقة وليس الكذب والشائعات.
الإعلان
إقرأ أيضاً