01 أيار 2022 - 05:21
Back

بري للبنانيين المقيمين في الخارج : ليكن إقتراعكم للثوابت الوطنية وليس للوعود الانتخابية

بري للبنانيين المقيمين في الخارج : ليكن إقتراعكم للثوابت الوطنية وليس للوعود الانتخابية Lebanon, news ,lbci ,أخبار انتخابات,الخارج, اللبنانيين ,بري,بري للبنانيين المقيمين في الخارج : ليكن إقتراعكم للثوابت الوطنية وليس للوعود الانتخابية
episodes
بري للبنانيين المقيمين في الخارج : ليكن إقتراعكم للثوابت الوطنية وليس للوعود الانتخابية
Lebanon News
عشية انطلاق المرحلة الأولى من إنجاز الإستحقاق الإنتخابات النيابية والتي تبدأ باقتراع اللبنانيين المقيمين في الخارج، توجه رئيس مجلس النواب نبيه بري، برسالة الى اللبنانيين الذين سيدلون بأصواتهم يومي السادس من أيار والثامن منه، داعياً الى أوسع مشاركة في هذا الإستحقاق الوطني بامتياز والأهم في تاريخ لبنان والى التوجه نحو صناديق الإقتراع متحررين من الخطاب الإنتخابي المشحون بغرائز التحريض المذهبي والطائفي البغيض، داعياً اللبنانيين في آسيا وأوروبا وإفريقيا وأستراليا والأميركيتين الى الإقتراع بكثافة لمرشحي لوائح الأمل والوفاء في الجنوب ومرشحي الوفاء والأمل في البقاعين الأوسط والغربي وبعلبك والهرمل وزحلة وبيروت والمتن الجنوبي وجبيل.
الإعلان

وقال الرئيس بري: 

"الى اللبنانيين الذين جعلوا من حدود وطنهم حدود الكون… وحولوا جغرافيته بمساحة مدار الشمس وصححوا الخطأ الوطني الشائع في المصطلح وفي الأداء والسلوك السياسيين، فأثبتوا أنهم ليسوا مغتربين عن وطنهم… بل هم الأكثر إقامة فيه من خلال حمل قضيته الى الإنسانية جمعاء رسالة حوار وإنفتاح، وطاقات خلق وإبداع. هم الأكثر حضوراً في الوطن مبلسمين لجراحات أبنائه… هم حيث هم في ظلال الشمس والتماع ضوء القمر كانوا ولا زالوا أبناء بررة لوطنهم، في الشدة مقاومين بما ملكت أيمانهم من أجل التنمية والتحرير وفي الرخاء طيفاً لطائر الفينيق يستولدون لبنان أكثر قوة وتألقاً وصلابة وحضوراً وأملاً دائماً بالقيامة والإنتصار على الأزمات وكسر قيود الحصار وإحباط المؤامرات التي دُبّرت وتدّبر في ليل وفي غرف سوداء للوطن ولأبنائه المقيمين فوق ترابه ولأبنائه الذين يقيم لبنان في جوارحهم وعقولهم ووجدانهم حيث أنتم الآن.

لكم أيها اللبنانيون الأوفياء أيها الملتزمون بقضايا وطنكم وتاريخه وحاضره ومستقبله وصون إنجازاته الوطنية في الحرية والسيادة والإستقلال والإنتصار على العدوانية الإسرائيلية نتوجه إليكم باسم البقاع الواعد بقاع قسم الإمام موسى الصدر، باسم جمال جبال لبنان وإبائه، باسم بيروت عاصمة الوطن وحاضنة آمال وآلام كل اللبنانيين ، باسم صرخة الإعتدال والعيش المشترك في كنيسة الكبوشيين.

باسم الشمال الحزين وعاصمته الفيحاء طرابلس تلملم جراحات أبنائها في البر والبحر، باسم الجنوب وعاصمة مقاومته صيدا وعروس الشلال جزين ورأس الحكمة البيضاء في حاصبيا ودوحة المبدعين مرجعيون والقامات الشامخة مقاومة وصموداً في شبعا والعرقوب والطيبة وبنت جبيل وكفركلا والخيام وعيترون وحولا والعديسة وقانا المعجزة الأولى و دبل وعين ابل ورميش ويارون ومارون وعيتا الشعب وحانين وقرى الشعب في يارين ومروحين وصور عبد الحسين شرف الدين ورجع صدى القسم في الزهراني حارسة الليطاني وضوع طيب بلال وهشام فحص، والنبطية والصرخة الكربلائية المدوية هيهات منا الذلة، ومغدوشة وسيدة النذور وفأل الخير من السماء لأهل الأرض.

باسم كل ما تمثل وتجسد هذه الأسماء من قيم ومن تاريخ وتراث وثقافة وعناوين عزة وكرامة وإباء.. نتوجه إليكم يا صنو هذه الأسماء وبعدها اللبناني والوطني على مساحة الكون عشية الإدلاء بأصواتكم، وكلنا ثقة بأنكم في هذا الإستحقاق وكما كنتم على الدوام سوف تستحضرون المناعة الوطنية في مواجهة خطاب التحريض والتشويه الذي استهدف المشروع الذي منحتموه الثقة على مدى السنوات والدورات الإنتخابية السابقة.

أيها الأوفياء الأعزاء.. ليكن اقتراعكم في السادس والثامن من أيار للثوابت الوطنية وليس للوعود الإنتخابية. ليكن اقتراعكم للوحدة وليس للشرذمة.

ليكن اقتراعكم للبنان العربي الهوية والإنتماء لبنان الملتزم بأفضل العلاقات مع أشقائه العرب كل العرب من المحيط الى الخليج ومع أصدقائه في كل العالم.

ليكن إقتراعكم لمن يؤمن بالحوار سبيلاً لمقاربة كافة القضايا الخلافية تحت سقف الدستور وحماية السلم الأهلي.

ليكن اقتراعكم لإستقلالية القضاء وإصلاحه وجعله سلطة فوق الكيدية وبمنأى عن التدخلات السياسية، سلطة قادرة على إحقاق الحق وإرساء قواعد العدل وفقاً لمنطق الدستور والقانون.

ليكن اقتراعكم لحوار صريح وشفاف تحت قبة البرلمان لإقرار خطة للتعافي الإقتصادي تكرس حقوق المودعين كل المودعين كاملة كحق مقدس غير خاضع للتفريط به تحت أي عنوان من العناوين.

ليكن إقتراعكم للبنان الدولة المدنية وإقرار قانون إنتخابي خارج القيد الطائفي على أساس النسبية وفقاً للدوائر الموسعة ومجلس للشيوخ تمثل فيه كل الطوائف بعدالة، وتخفيض سن الإقتراع حتى 18 سنة وإقرار الكوتا النسائية.

ليكن اقتراعكم في السادس والثامن من أيار لإنشاء وزارتي مغتربين وتخطيط.

ليكن إقتراعكم لصون عناوين قوة لبنان جيشاً وشعباً ومقاومة من أجل كبح عدوانية إسرائيل وإستثمار كافة ثروات لبنان في البحر دون أي إنتقاص أو تفريط بالحقوق السيادية ورفض أي من أشكال التطبيع.

ليكن إقتراعكم رفضاً للتوطين ودعماً لإعادة النازحين.

هي ثوابت لوائح الأمل والوفاء نستودعها في هذا الإستحقاق أمانة ثقتكم الغالية ووفاءكم الذي لا يقاس…

أنتم الأمل ومعكم دائماً وأبداً خير العمل".
الإعلان
إقرأ أيضاً