10 أيار 2022 - 12:34
Back

الجميّل من بعبدا: الشعب اللبناني ليس غنمًا ولا يتبع الزعماء وهذا ما سترونه في 15 أيار

الجميّل من بعبدا: الشعب اللبناني ليس غنمًا ولا يتبع الزعماء وهذا ما سترونه في 15 أيار Lebanon, news ,lbci ,أخبار الشعب اللبناني ليس غنمًا ولا يتبع الزعماء وهذا ما سترونه في 15 أيار,الجميّل من بعبدا:,الجميّل من بعبدا: الشعب اللبناني ليس غنمًا ولا يتبع الزعماء وهذا ما سترونه في 15 أيار
episodes
Lebanon News
أعلن رئيس حزب الكتائب اللبنانية سامي الجميّل من اقليم بعبدا ان "الشعب اللبناني ليس غنمًا ولا يتبع الزعماء وهذا ما سترونه في 15 أيار فهذا الشعب يتبع مبادئ".

وقال " اتكالنا عليكم، لأن بعبدا منطقة عزيزة قدّمت أغلى ما لديها دفاعا عن البلد تحت لواء الكتائب والجيش، لا تتركوا احدا يختبئ خلف شهداء غيره ليبرر مساوماته".
الإعلان
واضاف " سنبقى كما نحن لأننا لا نسأل عن حياتنا ولا عن مقاعد وزارية او نيابية بل عن الشعب اللبناني وأن يبقى كل منكم "رأسه مرفوع "لنعيش في بلد حضاري".

وتوجّه الى اهالي بعبدا بالقول " اننا سنخوض المعركة بكل قوتنا ونحن مجندون لهذه المعركة لأن لدينا مرشحا نفتخر به لأنه يشبهنا ولا غبار على اخلاقياته ووطنيته ونحن بحاجة لهذه النوعية لننقل لبنان من مكان إلى مكان افضل".

وأكد انه يؤمن بالاقتصاد الحر والعدالة الاجتماعية والمبادرة الفردية والقطاع الخاص وفرصة لشبابنا ليؤسسوا شركات ويخلقوا فرص عمل.

وطلب من اللبنانيين ان يصوتوا لأشخاص سياديين إصلاحيين يدافعون عن الناس واموالهم ولا يساومون لا في السياسة ولا في الاقتصاد.

واشار الى ان "التصويت المفيد لمن عارض التسوية ووصول عون الى الرئاسة ومن اوصلنا للهلاك، التصويت المفيد في بعبدا وغير بعبدا هو للمرشحين المعارضين للتسوية وكتلها الفاشلة".

أما المرشح خليل حلو فقال " التصويت للائحتنا مفيد لأن وجودنا في المجلس سيكون سندًا لكل السياديين، فسنشكل تكتلًا كبيرًا يواجه منظومة السلاح والفساد".

واضاف " حزب الكتائب قرّر مساندة لائحتنا وهذا موضوع شكر عميق وهو قرّر ذلك لأن اللائحة تشبهه وقد التقينا على موضوع سيادة الدولة وطرح مسألة سلاح حزب الله والدفاع عن الدستور والنظام الاقتصادي الحر والدفاع عن الحريات".

واعلن انه "مستعد لأي مناظرة لتقديم البراهين بأن الجيش قادر على حمايتنا والحماية لا تقتصر على حصرية استعمال القوة بيد الدولة بل بالسياسة الخارجية التي يقودها اليوم الفريق المسلّح فنحن اليوم نعيش في "تخبيص"".
 
الإعلان
إقرأ أيضاً