12 تموز 2022 - 10:30
Back

وفد من "لجنة التنسيق اللبنانية - الاميركية" الجمعة في بيروت

وفد من "لجنة التنسيق اللبنانية - الاميركية" الجمعة في بيروت Lebanon, news ,lbci ,أخبار بيروت,لجنة التنسيق اللبنانية - الاميركية,وفد من "لجنة التنسيق اللبنانية - الاميركية" الجمعة في بيروت
episodes
وفد من "لجنة التنسيق اللبنانية - الاميركية" الجمعة في بيروت
Lebanon News
يصل إلى بيروت في 15 الجاري، وفد من اللجنة التوجيهية في لجنة التنسيق اللبنانية - الأميركية (LACC) حتى 22 الحالي، للاطلاع على الأوضاع من مختلف جوانبها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمالية بعد الانتخابات النيابية وسبل مواجهة الصعوبات، وما يمكن القيام به من أجل التخفيف من حدتها وانعكاساتها السلبية، ودعم خريطة طريق إنقاذية أساسها إنفاذ الاصلاحات البنيوية والقطاعية واستعادة السيادة.
الإعلان

ويضم الوفد كلا من مديرة مكتب واشنطن في الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم مي ريحاني، رئيس "لبنان الجديد" فارس وهبة، رئيس "المركز اللبناني للمعلومات" الدكتور جوزف جبيلي، رئيس "مؤسسة الشراكة النهضة اللبنانية - الاميركية" وليد معلوف ورئيس "دروع لبنان الموحد" بيار مارون، على أن اللجنة تضم أيضا "التجمع من أجل لبنان" ويرأسه ميلاد زعرب. وسينضم إلى الوفد في جولته على القوى السيادية التغييرية الإصلاحية وديبلوماسيين المدير التنفيذي لملتقى التأثير المدني زياد الصائغ ممثلا "المنظمة الاستشارية للجنة في لبنان". 

وسيجول الوفد على مدى الأيام السبعة وفق برنامج وضع للغاية على عدد من قيادات رؤساء أحزاب والكتل النيابية السيادية التغييرية الإصلاحية وديبلوماسيين عرب وغربيين وممثلي الامم المتحدة في لبنان وهيئات من المجتمع المدني وقياديات نساء في القوى المجتمعية الحية، ومجلس إدارة ملتقى التأثير المدني. ويختتم الوفد زيارته بمؤتمر صحافي يتحدث فيه عن الانطباعات والخلاصات التي تكونت لديه وما يمكن أن يقوم به مستقبلا في الولايات المتحدة دعما لطموحات الشعب اللبناني في بناء دولة حرة عادلة سيدة مستقلة تسودها المواطنة.

وسيبحث الوفد في لقاءاته في العناوين التي ستشكل خارطة الطريق إلى "مشروع إنقاذي" متكامل للبنان يتطلع إلى المصالح الوطنية على المستوى الاستراتيجي وليس بهدف التكتيك. وسيشرح الوفد رؤيته لمستقبل الوضع في لبنان وما تقوم به اللجنة من أجل التضامن مع الشعب لتحاشي المخاطر التي تهدد الوجود والكيان والهوية الحضارية للبنان وحماية ثروته الانسانية والنموذج الحضاري الفريد في الحرية والتنوع الذي يمثله.
الإعلان
إقرأ أيضاً