18 أيلول 2022 - 04:49
Back

الراعي من سيدة إيليج: نطالب بتشكيل حكومة جديدة قادرة وانتخاب رئيس جديد للجمهورية

الراعي من سيدة إيليج: نطالب بتشكيل حكومة جديدة قادرة وانتخاب رئيس جديد للجمهورية Lebanon, news ,lbci ,أخبار رئيس جمهورية, حكومة,الراعي,الراعي من سيدة إيليج: نطالب بتشكيل حكومة جديدة قادرة وانتخاب رئيس جديد للجمهورية
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
طالب البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي بتشكيل حكومة جديدة قادرة وانتخاب رئيس جديد للجمهورية قبل نهاية عهد الرئيس الحالي في 31 تشرين الأول وفقًا لمواصفات يتفق عليها جميع اللبنانيين.

وخلال قداس لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية في سيدة إيليج، قال الراعي: "نطالب بحماية القضاء من كل تسييس أو إرتهان للنافذين ونصب أعيننا حماية التحقيق في إنفجار المرفأ".
الإعلان

ورأى أن المقاومة لا تقتصر على السلاح بل تشمل الصمود في الوحدة الداخلية والولاء الكلي للبنان الوطن والتحلي بالأخلاق والقيم والحفاظ على رسالة لبنان ونموذجيته.

وتحدث عن مسيرة البطاركة عبر التاريخ في الدفاع عن الوطن وشعبه وعدم الخوف والصمود في وجه الصعاب، مؤكدًا مواصلة هذه المسيرة من أجل قيام دولة لبنان على الأسس الدستورية والميثاقية.
 
 
الشماتي

بدوره، ألقى رئيس الرابطة فادي الشاماتي كلمة قال فيها: "سنبقى هنا بقوة المحبة في وجه دعاة الحقد، بحب الحياة في وجه عشاق الموت. سنبقى هنا ما دامت كنيستنا ربان سفينتنا وضامنة إيماننا ووجودنا، وموضع ثقتنا لأن لا غاية لها إلا لبنان، لذلك لن نخاف إحتلالًا ولا شياطين السلطة ولا قضاة باعوا دماء ضحايا جريمة تفجير مرفأ بيروت وأوجاع الناس على طاولات المصالح والتبعية، والأهم سنبقى هنا بقوة الإيمان بأن لبنان لن يموت إلا اذا مات فينا الإيمان".
 


وأكد أن "الرسالة ليست بالتقوقع والتطرف ورفض الحياة المشتركة، ففي ذلك تخل وموت، وليست بالإنضواء في محاور لا تخدم إلا مصالحها وليس لنا منها سوى الخراب والموت، رسالتنا ودورنا دعوة مستمرة إلى تعميم ثقافة المحبة والغفران والتلاقي والخدمة".
 
وسأل الشماتي :اين بعضنا اليوم من الهوية والرسالة؟ الهوية يستخدمها البعض في بازرات التجييش الطائفي الذي لا يخدم إلا موقعه ومصالحه ولو على حساب الجماعة والوطن، والرسالة ليست بالتقوقع والتطرف ورفض الحياة المشتركة ففي ذلك تخل وموت وليست بالانضواء في محاور لا تخدم إلا مصالحها وليس لنا منها سوى الخراب والموت، رسالتنا ودورنا، دعوة مستمرة الى تعميم ثقافة المحبة والغفران والتلاقي والخدمة".
 
 
 
 
 
 
ثم قلد البطريرك الراعي باسم رابطة سيدة ايليج المطران موسى الحاج النائب البطريركي عن حيفا والاراضي المقدسة والمملكة الهاشمية ميدالية سيدة ايليج.
 
وشكر المطران موسى الحاج البطريرك الراعي على مواقفه انطلاقا من دوره الكنسي والوطني الصادق وعلى وقوفه الى جانبه اثناء المحنة التي تعرض لها وتوقيفه..وشكر رابطة سيدة ايليج لدعوته وتكريمه ومنحه ميدالية سيدة ايليج...
 
الإعلان
إقرأ أيضاً