21 أيلول 2022 - 04:44
Back

الديمقراطي اللبناني: التمسك بشرف الدين ليس تمسكًا بمكاسب أو مناصب إنما رفضًا للكيدية والشخصنة في التعاطي

الديمقراطي اللبناني: التمسك بشرف الدين ليس تمسكًا بمكاسب أو مناصب إنما رفضًا للكيدية والشخصنة في التعاطي Lebanon, news ,lbci ,أخبار عصام شرف الدين,الحزب الديمقراطي اللبناني,الديمقراطي اللبناني: التمسك بشرف الدين ليس تمسكًا بمكاسب أو مناصب إنما رفضًا للكيدية والشخصنة في التعاطي
episodes
الديمقراطي اللبناني: التمسك بشرف الدين ليس تمسكًا بمكاسب أو مناصب إنما رفضًا للكيدية والشخصنة في التعاطي
Lebanon News
عقدت الهيئة التنفيذية في الحزب الديمقراطي اللبناني إجتماعها الأول، وجرى خلال الإجتماع تقييم أولي للمرحلة السابقة على الصعيدين الحزبي والوطني، بالإضافة إلى وضع تصور لكيفية عمل كل مديرية ومكتب في المرحلة المقبلة.

وأكد الديمقراطي أن "تمسكنا بوزيرنا في الحكومة عصام شرف الدين ليس تمسكًا بمكاسب أو مناصب، ولو أردنا تحقيق مصلحة أو مكسب فعلي لخرجنا من الحكومة في ظل الوضع الراهن والأزمات المتتالية، وتعمدنا الهروب من المسؤولية كما يعمل البعض من خلال إطلاقه تسميات وشعارات متعددة برفض المشاركة على الرغم من تمثله الواضح والصريح في الحكومة".
الإعلان

وأشار إلى أن "وحدة المعايير واحترامها والكيدية المعلنة والشخصنة في التعاطي المرفوضة رفضًا قاطعًا هي من أبرز الأسباب التي تجعلنا نتمسك بالوزير شرف الدين الذي عمل خلال سنة على طرح حلول لأبرز الأزمات التي يعاني منها البلد، وآخرها أزمة النازحين السوريين وضرورة تأمين العودة اللائقة والكريمة لهم إلى بلدهم". 

من جهة ثانية، بحثت الهيئة في الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية والسياسية الحاصلة محليًا، مؤكدة أن "عملنا ينطلق من خدمة أهلنا في مختلف المناطق والوقوف إلى جانبهم في كل الظروف والمصاعب وينتهي عند ذلك، إذ سيشهد الجميع على متابعة يومية لمشاكل وهموم الناس التي باتت لا تعد ولا تحصى في وطن يشارف على الإنهيار التام مع غياب المسؤولية والمسؤولين وعدم القيام بأدنى الخطوات التي تساهم بالحد من الإنهيار."

وشدد الديمقراطي على ضرورة الإسراع في تأليف حكومة قادرة على تحمل مسؤولياتها في حال دخول البلاد في فراغ رئاسي قد يطول إلى أجل غير مسمى.
الإعلان
إقرأ أيضاً