01 تشرين الأول 2020 - 08:08
Back

دراسة مثيرة للإهتمام... كثرة الصور في كتب الأطفال تُؤثر على التركيز والفهم

كثرة الصور في كتب الأطفال تُؤثر على التركيز والفهم Lebanon, news ,lbci ,أخبار التركيز, كتب الأطفال,صور,كثرة الصور في كتب الأطفال تُؤثر على التركيز والفهم
episodes
دراسة مثيرة للإهتمام... كثرة الصور في كتب الأطفال تُؤثر على التركيز والفهم
Lebanon News
أظهرت دراسة علمية حديثة أن إضافة العديد من الصور التفصيلية وغير الأساسية في كتب الأطفال يجعل من الصعب عليهم التركيز واستيعاب المعلومات والمعارف.

وقد حذر باحثون أميركيون من أن الصور الملونة التي تهدف إلى تحفيز القراء الصغار وتشجيعهم، قد تؤدي إلى نتائج عكسية تمامًا، لأنها تشتت انتباههم عن نص القصة وبالتالي يصعب عليهم فهم المغزى التعليمي منها.
الإعلان

وفي تفاصيل الدّراسة، أعطت الباحثة وعالمة النفس، آنا فيشر، وزملاؤها من جامعة كارنيغي ميلون في بيتسبرغ بولاية بنسلفانيا، كتابًا مصممًا لممارسة القراءة للأطفال وطلبوا منهم تحديد الصور التي كانت مسلية ولكنها ليست ضرورية لفهم القصة.

وتمت إزالة هذه الصور الغريبة بعد ذلك من النصف الثاني من الكتاب قبل تسليم نسخ منه إلى 60 طالبًا أميركيًا في الصفين الأول والثاني، أي أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و8 سنوات، لقراءتها. وتم استخدام متتبع العين المحمول لمراقبة عدد المرات، التي قام فيها كل طالب بتحويل نظره بعيدًا عن النص، إلى الصور عبر الصفحة.

وتوصل الفريق البحثي إلى أن الأطفال اتجهوا بأنظارهم بعيدًا عن النص بشكل أقل عند قراءة النصف المبسط من الكتاب، وحققوا درجات أعلى في الفهم.

وأوصى الفريق البحثي أن يقوم المؤلفون والرسامون والناشرون بالتفكير في إزالة الصور المشتتة وغير الضرورية من المواد التعليمية للقراء الصغار.

ومن جهتها، قالت الباحثة وعالمة النفس آنا فيشر من جامعة كارنيغي ميلون: إن تعلم القراءة عمل شاق للعديد من الأطفال. وربما تجذب الصور الغريبة عيون الصغار بعيدًا عن النص وتعطل التركيز الضروري لفهم القصة." وحذرت فيشر من أن مجرد إزالة الصور غير الضرورية هي جزء من الحلول ولن تحل جميع التحديات في تعلم القراءة.
الإعلان
إقرأ أيضاً