27 أيار 2019 - 23:10
Back

جلسة الموازنة أمس شهدت تسجيل عدد من الملاحظات... وهذا ما دار خلالها

الجلسة الأخيرة لدراسة الموازنة في قصر بعبدا شهدت تسجيل عدد من الملاحظات Lebanon, news ,lbci ,أخبار حكومة,لبنان,الجلسة الأخيرة لدراسة الموازنة في قصر بعبدا شهدت تسجيل عدد من الملاحظات
episodes
جلسة الموازنة أمس شهدت تسجيل عدد من الملاحظات... وهذا ما دار خلالها
Lebanon News
أكدت مصادر وزارية لصحيفة "الأخبار" أن الجلسة الأخيرة لدراسة الموازنة في قصر بعبدا شهدت "تسجيل عدد من الملاحظات"، بدأها وزراء حزب القوات اللبنانية تحديداً على الأرقام المرتبطة بعائدات قطاع الاتصالات، والتهرب الجمركي والأملاك البحرية. وتوجه هؤلاء بسؤال إلى وزير الاتصالات محمد شقير، بالقول إن "إيرادات القطاع تصل الى 1900 مليون دولار، فلماذا أُعلن فقط عن 1750 مليون دولار، وأين ذهب الفارق؟"، فردّ شقير بأن "الإيرادات في القطاع تراجعت، خاصة أن المشتركين باتوا يعتمدون على خدمة الواتساب المجانية". 
الإعلان

بدوره، أعاد وزير الخارجية جبران باسيل تسجيل بعض ملاحظاته، وقال إنه "غير مقتنع بالجواب حول أسباب انحدار موارد وزارة الاتصالات"، وسأل عن "التدبير رقم 3 في المؤسسات العسكرية والأمنية، الذي ما زال يحيطه الغموض". وفيما أكد أن التضامن الوزاري يجب أن ينسحب على مجلس النواب، ردّ عليه الوزير محمد فنيش بأن "الحزب اعترض على عدد من البنود، ومنها رسم الـ2 في المئة على الاستيراد، وهو مستمر في هذا الرفض وسيعبّر عنه في الهيئة العامة". كذلك تحفظ باسيل ووزراء التيار الوطني الحرّ عن استمرار الدعم «غير المبرّر» لبعض الجمعيات.

من جهته سجّل الوزير وائل أبو فاعور اعتراضه على 4 نقاط، قائلاً: "إننا استسهلنا الاقتطاع من أبواب عدة وفرضنا ضرائب، من دون أن نساهم كقوى سياسية في هذه التخفيضات"، فتطرق إلى موضوع "رواتب النواب والوزراء، إذ كان من المفترض أن نساهم من خلالها، لأن التخفيضات التي طاولت النواب السابقين غير كافية". أما في موضوع الأملاك البحرية فسأل أبو فاعور: "لماذا لم نعد النظر بأمر التخمينات على الأملاك البحرية، بحّت أصواتنا والناس ملّت، وهي مقتنعة بأننا، كسياسيين، مستفيدون من الاستثمار في الأملاك البحرية"، وسجّل اعتراضاً آخر على "ضريبة الدخل على المتقاعدين". 

*** للاطلاع على المقال كاملا اضغط هنا
إقرأ أيضاً