29 حزيران 2019 - 22:38
Back

لقاء "مصارحة ومصالحة" بين الحريري وجنبلاط بمبادرة من بري الأسبوع المقبل (الشرق الأوسط)

الأسبوع المقبل يُفترض أن يشهد انفراجاً في علاقة الحريري بجنبلاط Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان, جنبلاط,الحريري,الأسبوع المقبل يُفترض أن يشهد انفراجاً في علاقة الحريري بجنبلاط
episodes
لقاء "مصارحة ومصالحة" بين الحريري وجنبلاط بمبادرة من بري الأسبوع المقبل (الشرق الأوسط)
Lebanon News
Whatsapp
اشترك بخدمة whatsapp المجانية عبر الـ LBCI
كشفت مصادر وزارية لصحيفة "الشرق الأوسط" أن الأسبوع المقبل يُفترض أن يشهد انفراجاً في علاقة رئيس الحكومة سعد الحريري برئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، وتوقعت أن يُعقد "لقاء المصارحة والمصالحة" بينهما بمبادرة من رئيس المجلس النيابي نبيه بري، وفي حضوره.
الإعلان
 
وقالت المصادر نفسها إن "بري لعب دوراً مهماً فور تصاعد الحملات بين جنبلاط وتيار المستقبل، التي بلغت ذروتها الأحد الماضي، بانضمام الحريري للرد على تغريدات جنبلاط"، مؤكدة أنه تدخّل في الوقت المناسب، وأنهما استجابا فوراً لرغبته بوقف تبادل الحملات، والعمل من أجل التهدئة.
 
ولفتت المصادر إلى أنه أُعيد فتح قنوات الاتصال بين "التقدمي" و"المستقبل"، كما أن الجلسة النيابية الأخيرة سجّلت تبادل الود بين الحريري والنائب في اللقاء النيابي الديمقراطي مروان حمادة الذي كان شاهداً على الجهود التي قام بها بري لوضع حد لتبادل الحملات الإعلامية، وبعضها حملت تعابير غير مألوفة بين الطرفين، وكانت من العيار الثقيل.
 
وأكدت المصادر أن وساطة بري لقيت ترحيباً سريعاً، وهذا ما فتح الباب أمام تحضير الأجواء لجمعهما في الأيام المقبلة بدعوة من بري، وقالت إنها "تتوقع أن يُعقد اللقاء في الأيام المقبلة، وحتماً قبل نهاية الأسبوع المقبل". 
 
إقرأ أيضاً