08 كانون الثاني 2020 - 09:45
Back

كارلوس غصن: أنا لم أهرب من وجه العدالة وتم توقيفي بسبب تعويض لم يُسدد لي

كارلوس غصن: وقرار الرحيل كان القرار الأصعب الذي اتخذته في حياتي Lebanon, news ,lbci ,أخبار توقيف, اليابان, لبنان,كارلوس غصن,كارلوس غصن: وقرار الرحيل كان القرار الأصعب الذي اتخذته في حياتي
episodes
كارلوس غصن: أنا لم أهرب من وجه العدالة وتم توقيفي بسبب تعويض لم يُسدد لي
Lebanon News
أعلن المدير السابق لتحالف رينو نيسان كارلوس غصن أنّ توقيفه خلال الأشهر الأخيرة هو نتيجة خطة وضعها المديرون في شركة نيسان، مشدّدًا على أنّه ليس فوق القانون.

وأكّد في مؤتمر صحافي عقده في نقابة الصحافة في بيروت أنّه تم توقيفه بسبب تعويض لم يُسدد له، وقال: "أنا بريء من كل التهم".

ولفت غصن إلى أنّ عملية التوقيف كانت مُنظّمة، موضحًا: "قيل للعالم إنني أوقفت داخل الطائرة ولكن الصحيح أنّه تم توقيفي داخل مبنى المطار وبالتالي تم اقتيادي إلى مركز الاحتجاز في حبس انفرادي صغير".
الإعلان

هذا وأشار إلى أنّه تم تجريده من حقوقه خلال توقيفه في اليابان وكان في سجن انفرادي يتعارض مع القوانين الدولية والعدالة المصانة في شرعة حقوق الانسان. 

وقال غصن: "أنا لم أهرب من وجه العدالة بل من اللاعدالة ومن الاضطهاد السياسي، وقرار الرحيل كان القرار الأصعب الذي اتخذته في حياتي".

واعتبر أنّ شعور غياب القدرة على تغيير الواقع كان فظيعًا جدًا، مشيرًا إلى أنّه كان يكافح من أجل حريته.

من جهة أخرى، أعرب غصن عن فخره بكونه يحمل الجنسية اللبنانية، قائلاً: "لبنان هو البلد الوحيد في العالم الذي وقف إلى جانبي ولم أعرف أي لحظة حرية منذ 19تشرين الثاني 2018".

وأضاف: "لن أقول أي شيء سيُصعب على السلطات اللبنانية مهمتها ومن شأنه أن يؤذي الحكومة اللبنانية وشعبها"، مؤكدّا أنّه لن يتحدث عن أي اجتماعات عقدها في لبنان.
 
وردًا على سؤال، قال: "أنا لم أسافر إلى إسرائيل كمواطن لبناني بل كالمدير العام لشركة رينو وكمواطن فرنسي"، معتذرًا من الشعب اللبناني على زيارة اسرائيل.
 
وجدّد تأكيده على أنّه مستعد للبقاء لفترة طويلة في لبنان كما مستعد للخضوع للمحاكمة في أي بلد في العالم اذا كان مقتنعًا بأن المحاكمة ستكون عادلة.
 
على صعيد آخر، لفت إلى أنّ شركة نيسان خسرت 40 مليون دولار يومياً منذ توقيفه عام 2018.
 
وقال: "في العام 2017 تحالف رينو نيسان كان الرقم واحد في العالم بوجود 3 شركات لديها استراتيجية واضحة وجريئة للمستقبل، ولكن اليوم الايرادات انخفضت وفقد التحالف الفرصة الذهبية بعقد اتفاق مع فيات وكرايسلر".
إقرأ أيضاً