21 نيسان 2022 - 17:04
Back

وزيرة الخزانة الأميركية تحذر من عواقب غير مقصودة لحظر أوروبي شامل على واردات الطاقة الروسية

وزيرة الخزانة الأميركية تحذر من عواقب غير مقصودة لحظر أوروبي شامل على واردات الطاقة الروسية Lebanon, news ,lbci ,أخبار واردات الطاقة الروسية,وزيرة الخزانة الأميركية,وزيرة الخزانة الأميركية تحذر من عواقب غير مقصودة لحظر أوروبي شامل على واردات الطاقة الروسية
episodes
وزيرة الخزانة الأميركية تحذر من عواقب غير مقصودة لحظر أوروبي شامل على واردات الطاقة الروسية
Lebanon News
صرحت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين أن فرض حظر أوروبي على واردات النفط والغاز الروسية قد يكون له عواقب اقتصادية غير مقصودة.
     
وواجهت دول أوروبية كبرى بينها المانيا دعوات لوقف شراء الغاز والنفط من روسيا بهدف تجفيف الايرادات المالية لموسكو ردا على غزوها أوكرانيا. 
      
الإعلان
وقالت يلين للصحافيين عقب اجتماع مع رئيس الوزراء الأوكراني دينيس شميغال ووزير ماليته سيرغي مارشينكو في واشنطن إن حظرا كهذا قد يتسبب في النهاية بضرر أكثر مما قد ينفع.
      
وأضافت "من الواضح أن أوروبا بحاجة إلى خفض اعتمادها على روسيا فيما يتعلق بموارد الطاقة. لكننا بحاجة إلى توخي الحذر عندما نفكر بفرض حظر أوروبي شامل، لنقل على سبيل المثال، على واردات النفط".
      
واعتبرت أن من شأن الحظر الأوروبي أن يرفع أسعار النفط العالمية "وبعكس المتوقع، قد يكون له تأثير سلبي ضئيل للغاية على روسيا لأنها على الرغم من تصديرها كميات أقل، الا أن الاسعار التي ستحصل عليها مقابل صادراتها قد ترتفع".
      
وفي إشارة إلى الحظر المقترح، قالت يلين "إذا تمكنا من إيجاد طريقة للقيام بذلك دون الإضرار بالعالم بأسره من خلال دفع أسعار الطاقة الى الارتفاع، فسيكون ذلك مثاليا".
      
وحظرت الولايات المتحدة شراء النفط الروسي من ضمن حزمة عقوبات أعلنتها بهدف إضعاف اقتصاد موسكو، وحذت العديد من الدول في أوروبا وأماكن أخرى حذوها.
      
ويعمل الاتحاد الأوروبي الذي يستورد نحو 45 بالمئة من احتياجاته من الغاز من روسيا على توسيع نطاق عقوباته لتشمل حظرا على النفط والغاز، لكن مسؤولين قالوا لوكالة فرانس برس الأسبوع الماضي إن مثل هذه الإجراءات قد تستغرق "أشهرا". 
     
وقال صندوق النقد الدولي هذا الأسبوع إن الحرب في أوكرانيا ستؤثر بشكل كبير على النمو الاقتصادي في منطقة اليورو، مخفضا توقعاته لهذا العام الى 2,8 بالمائة بعد أن كانت 3,9 بالمائة في كانون الثاني.
 

     
الإعلان
إقرأ أيضاً