01 تشرين الثاني 2022 - 11:03
Back

وزيرة الداخلية الألمانية ستحضر أول مباراة لمنتخب بلادها في مونديال قطر

وزيرة الداخلية الألمانية ستحضر أول مباراة لمنتخب بلادها في مونديال قطر Lebanon, news ,lbci ,أخبار ألمانيا, مونديال,قطر,وزيرة الداخلية الألمانية ستحضر أول مباراة لمنتخب بلادها في مونديال قطر
episodes
وزيرة الداخلية الألمانية ستحضر أول مباراة لمنتخب بلادها في مونديال قطر
Lebanon News
أعلنت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فايسر المسؤولة أيضاً عن الشؤون الرياضية في ختام زيارة إلى الدوحة الثلاثاء أنّها ستعود إلى قطر لحضور المباراة الأولى لمنتخب بلادها في كأس العالم لكرة القدم في 23 الجاري مؤكدة أنها حصلت على ضمانات أمنية لجميع المشجعين.
     
وقالت فايسر لشبكة "إي آر دي" التلفزيونية العامة: "من المهمّ دعم قطر في إصلاحاتها الحاسمة للمستقبل. لهذا السبب، قرّرت دعم هذا المسار والذهاب إلى هناك لحضور المباراة الأولى لألمانيا التي تخوضها مع اليابان".
الإعلان
  
وأضافت: "سندعم أيضاً الإصلاحات في قطر بعد كأس العالم، حتّى يستمرّ تحسّن الواقع اليومي للعمّال المهاجرين وأوضاع حقوق الإنسان".
 
وأدلت الوزيرة بتصريحها هذا في ختام زيارة إلى الدوحة استمرّت يومين ورافقها فيها خصوصاً رئيس الاتّحاد الألماني لكرة القدم بيرند نويندورف.
      
والتقت فايسر في الدوحة رئيس الوزراء ووزير الداخلية القطري الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم  جاني إنفانتينو ومسؤولين في اتحادات نقابية وآخرين من منظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة.
     
وأكّدت الوزيرة الألمانية أنهّا، وخلال زيارتها إلى الدوحة، حصلت للمرة الأولى على ضمانات أمنية لجميع المشجّعين الذين سيزورون الإمارة خلال كأس العالم، بمن فيهم الزوار من أفراد مجتمع الميم، في بلد تجرّم قوانينه المثلية الجنسية. 
     
وقالت فايسر في بيان إنّ كلّ الناس، بغضّ النظر عن المكان الذي أتوا منه، وعمّن يحبّونه، وعمّا يؤمنون به، يجب أن يكونوا آمنين في المونديال. يجب أن يشعر كلّ مشجّع بالحرية وبقدرته على التنقّل بأمان.
 
وأضافت: "لقد أعطاني رئيس الوزراء هذا الضمان الأمني".
 
وفي البداية، كان مقرّراً أن ترافق الوزيرة في زيارتها إلى الدوحة مفوضة الحكومة الألمانية لحقوق الإنسان لويز أمتسبرغ، لكنّ الأخيرة انسحبت من الوفد عشية الزيارة بعدما استدعت وزارة الخارجية القطرية السفير الألماني احتجاجاً على تصريحات لفايسر. 
 
وتسبّب بهذه العاصفة الدبلوماسية بين البلدين تشكيك فايسر بأهلية قطر لاستضافة البطولة، إذ قالت خلال مقابلة تلفزيونية إنّ استضافة قطر المونديال أمر بالغ الحساسية بالنسبة للحكومة الألمانية.
 
وأضافت: "من الأفضل عدم منح شرف تنظيم البطولات لمثل هكذا دول".
 
ومنذ أن منح الاتحاد الدولي لكرة القدم حقّ استضافة المونديال إلى قطر عام 2010، تتعرّض الدولة العربية الأولى التي تستضيف الحدث الرياضي العالمي لانتقادات لاذعة على خلفية طريقة تعاملها مع العمّال المهاجرين وحقوق المثليين والنساء فضلًا عن تكييف الملاعب.
 
الإعلان
إقرأ أيضاً