09 تشرين الأول 2020 - 07:34
Back

اكتشاف جديد عن مرض السكري من النوع الأول... قد يصاب به الرضع قبل الولادة!

اكتشاف جديد عن مرض السكري من النوع الأول Lebanon, news ,lbci ,أخبار ولادة, رضع, أطفال, اكتشاف,السكري من النوع الأول,اكتشاف جديد عن مرض السكري من النوع الأول
episodes
اكتشاف جديد عن مرض السكري من النوع الأول... قد يصاب به الرضع قبل الولادة!
Lebanon News
قال العلماء إن اكتشافاً جديداً قد يؤدي الى محاربة أو علاج مرض السكري من النوع الأول، وهو أن هذا المرض قد يبدأ في الرحم وليس بعد الولادة.

وكان الخبراء في السابق يعتقدون أن الرضع، الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر، يصابون بمرض السكري لحديثي الولادة الناجم عن طفرة في الخلايا المنتجة للأنسولين. ونظرًا لأن نوعي مرض السكري تتطلبان علاجًا مختلفًا، فمن الضروري أن يحصل المرضى على التشخيص الصحيح. وبالتالي، فإن الاكتشافات الجديدة تعيد التفكير حول متى يمكن الإصابة بمرض السكري، وهذا ما يمكن أن يؤدي إلى علاجات جديدة.
الإعلان

وفي التفاصيل، فقد أجرى الباحثون في المملكة المتحدة والولايات المتحدة دراسة على 166 طفلًا تم تشخيص إصابتهم بمرض السكري قبل عمر الستة أشهر، وكانوا لا يملكون الطفرات الجينية التي يمكن أن تفسر حالتهم. ووجد الباحثون علامات على أن الأطفال عانوا من نوع من الهجوم المناعي الذي يحدث مع مرض السكري من النوع الأول الذي يدمر الخلايا المنتجة للأنسولين.

كذلك، فقد كان لدى الأطفال أيضًا مخاطر وراثية عالية خاصة بالسكري من النوع الأول وقدرة منخفضة على إنتاج الأنسولين. وقال الدكتور ماثيو جونسون، من جامعة إكستر: "تثبت هذه الدراسة أن داء السكري من النوع الأول يمكن أن يظهر في الأشهر القليلة الأولى من الحياة، وقد يبدأ حتى قبل الولادة لدى مجموعة صغيرة من الأطفال".

وأضاف: "وجدنا أيضًا أن مرض السكري الذي تم تشخيصه في سن صغيرة كان مرتبطًا بالتقدم السريع للتدمير الكامل لخلايا بيتا المنتجة للأنسولين".

ويُعتقد أنها المرة الأولى التي تظهر فيها حالة مناعة ذاتية لا تنتج عن تغيير جيني واحد لدى الأطفال الصغار جدًا. ووجد الباحثون أيضًا أن الأطفال الذين يعانون من هذا النوع من مرض السكري من النوع الأول المبكر جدًا لديهم وزن أقل من المتوسط عند الولادة.

يذكر أن إنتاج الأنسولين يبدأ عادة قبل الولادة ويساعد الجنين على النمو، لذلك يشير الاكتشاف إلى أن الأطفال ربما يكونون قد طوروا بالفعل الحالة في الرحم.

وفي سياق متصل، قال الدكتور ريتشارد أورام، من إكستر أيضًا: "نأمل أن تساعد المراحل التالية من هذا العمل، التي ندرس خلالها الجهاز المناعي بمزيد من التفصيل، في شرح كيف يمكن لمرض السكري من النوع الأول أن يتطور مبكرًا جدًا وما إذا كان هذا يمكن أن يفتح الباب لابتكار طرق جديدة للوقاية من هذه الحالة أو علاجها في المستقبل".

يذكر أن خبراء في كينغز كوليدج لندن ومعهد أميركا الشمالية الغربي للبحوث في سياتل قد شاركوا أيضًا في هذا البحث، الذي شاركت في تمويله جمعية السكري البريطانية الخيرية.
وقد نُشرت النتائج في مجلة Diabetologia.

مصدر
الإعلان
إقرأ أيضاً