05 أيار 2022 - 06:48
Back

دراسة: بعض المصابين بكوفيد-19 يُعانون من ضعف إدراكي... "كأنهم كبروا 20 عاما"!

وجد علماء أن الأشخاص الّذين تغلبوا على عدوى كورونا الشديدة يُعانون الآن من الضعف الإدراكي الّذي يمرّ به عادةً الأشخاص بين 50 و70 عاما. ​ Lebanon, news ,lbci ,أخبار عقلية., معرفية, صحية, مشاكل, عاما, 20, كبروا, كأنهم, عاما, 70, 50, بين, الأشخاص, عادة, به, يمر, الإدراكي, الضعف, من, الآن, يعانون, الشديدة, كورونا, عدوى, تغلبوا, الأشخاص, لندن, كوليدج, إمبريال, كامبريدج, جامعة, علماء,وجد,وجد علماء أن الأشخاص الّذين تغلبوا على عدوى كورونا الشديدة يُعانون الآن من الضعف الإدراكي الّذي يمرّ به عادةً الأشخاص بين 50 و70 عاما. ​
episodes
دراسة: بعض المصابين بكوفيد-19 يُعانون من ضعف إدراكي... "كأنهم كبروا 20 عاما"!
Lebanon News
وجد علماء من جامعة كامبريدج وإمبريال كوليدج في لندن أن الأشخاص الّذين تغلبوا على عدوى كورونا الشديدة يُعانون الآن من الضعف الإدراكي الّذي يمرّ به عادةً الأشخاص بين 50 و70 عاما.
 
ويقول العلماء إن هذا الأمر يُعادل خسارة 10 نقاط من اختبار حاصل الذكاء العام، وكأن المصابين "كبروا 20 عاما".
الإعلان
 
وتشير النتائج الّتي توصلوا إليها إلى أن آثار عدوى كورونا لا تزال قابلة للاكتشاف بعد أكثر من ستة أشهر من المرض، وأن التعافي المعرفي يكون تدريجياً في أحسن الأحوال، وقد يؤثر حتى على الأشخاص الذين يعانون من حالات خفيفة فقط.
 
ووفق موقع سكاي نيوز، فهناك مجموعة متزايدة من الأدلة على أن كوفيد-19 يسبب مشاكل صحية معرفية وعقلية دائمة، حيث لا يزال المرضى الذين تعافوا من الفيروس يعانون من الأعراض بعد أشهر من الإصابة.
 
وأوضح العلماء أن الأعراض الّتي أبلغوا عنها تشمل التعب و"ضباب الدماغ"، مشاكل تذكر الكلمات، اضطرابات النوم، القلق وحتى اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD).
 
ووجدت دراسة سابقة في المملكة المتحدة أن حوالي واحد من كل سبعة أفراد أفادوا بوجود أعراض تشمل صعوبات إدراكية بعد 12 أسبوعاً من الاختبار الإيجابي.
 
كما أفاد ما يصل إلى ثلاثة أرباع المرضى في المستشفى بأنهم ما زالوا يعانون من الاختلال المعرفي بعد ستة أشهر من الإصابة.
 
وأشار الباحثون إلى أن المرضى في الدراسة أظهروا أيضاً سرعة معالجة بطيئة، وهو ما يتوافق مع الملاحظات السابقة من انخفاض استهلاك الغلوكوز في الدماغ داخل الشبكة الأمامية الجدارية المسؤولة عن الانتباه وحل المشاكل المعقدة والذاكرة العاملة.
 
وقال أحد مؤلفي الدراسة، البروفيسور ديفيد مينون من جامعة كامبريدج: " الضعف الإدراكي شائع بين مجموعة واسعة من الاضطرابات العصبية، بما في ذلك الخرف، وحتى الشيخوخة الروتينية".
 
وأضاف البروفيسور مينون: "لقد تابعنا المرضى في الدراسة بعد عشرة أشهر من إصابتهم بالفيروس، وتمكنا من رؤية تحسن بطيء للغاية، لكن من المحتمل جداً ألا يتعافى بعض هؤلاء الأفراد تماما".
الإعلان
إقرأ أيضاً