20 تشرين الثاني 2022 - 07:37
Back

عوده دعا المسؤولين إلى القيام بواجباتهم: انتخبوا رئيسا وشكلوا حكومة وأعيدوا الحياة للقضاء والعدالة للناس

المطران عوده: لضرورة تخطي الماضي وأحقاده Lebanon, news ,lbci ,أخبار القضاء, حكومة , انتخاب رئيس,المطران عوده,المطران عوده: لضرورة تخطي الماضي وأحقاده
episodes
عوده دعا المسؤولين إلى القيام بواجباتهم: انتخبوا رئيسا وشكلوا حكومة وأعيدوا الحياة للقضاء والعدالة للناس
Lebanon News
دعا متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عوده المسؤولين اللبنانيين إلى القيام بواجباتهم، وانتخاب رئيس، وتشكيل حكومة، وإصلاح المؤسسات، وإعادة الحياة للقضاء والعدالة للناس، وأنارة حياتهم بالكهرباء الغائبة وبنور الأعمال الصالحة.

ولفت عوده، خلال عظة قداس الاحد، إلى أن ما يهم الناس هو المستقبل، مشددا على ضرورة تخطي الماضي وأحقاده، والتطلع الى طريقة للخروج من المأزق، واشار إلى أن مراجعة الماضي ضرورية لأخذ العبر، وعدم تكرار الأخطاء.
الإعلان

ورأى أن الإبطاء في التقدم ليس من مصلحة أحد، وقال:"  إلى تدني الأداء السياسي نشهد تدنيا في الأخلاق وجرائم وسرقات لم تنج منها حتى أسلاك الكهرباء وأغطية المجاري الصحية التي أصبحت مصيدة للعابرين. لن تستقيم الأمور إلا بتكوين عناصر الدولة أي رئيس وحكومة وإدارة وقضاء، لتصبح فاعلة، تحكم وتحاسب وتعاقب".

وأسف المطران عوده أن الأنانية تتحكم بنفوس ذوي السلطة في بلدنا، ويسعون إلى توسيع أهرائهم ليخزنوا فيها ما جنوه وسيجنونه، بدلا من تحمل مسؤولياتهم ومساعدة المواطنين على العيش الهانئ الكريم. 

واعتبر أن المهم لديهم أن مصالحهم مصانة وأنهم يأكلون ويشربون ويعلمون أبناءهم في الخارج، فيما يئن المواطنون وأبناءهم ساعين وراء رزقهم بعرق الجبين والقهر. 

وسأل عوده:" حتى متى يتناسى هؤلاء أن الرب هو المالك الحقيقي لكل ما لديهم؟ إلى متى ينسون أن الموت يأتي على غفلة، فيتركون ما جنوه في هذه الأرض عليها، ويرحلون فارغي اليدين؟ أما آن الأوان للعمل الجدي، للتخلي عن الأنانيات والمصالح الشخصية والأحقاد، والنظر بعين الرأفة إلى شعب خارت قواه سعيا وراء فتات يسد بها جوعه. اسمعوا صوت الرب بواسطة صرخة الضمير؟".
الإعلان
إقرأ أيضاً