23 نيسان 2022 - 10:53
Back

تحالف "شمالنا" يعلن برنامجه الانتخابي: معركة بقاء لبنان أو زواله

تحالف "شمالنا" يعلن برنامجه الانتخابي Lebanon, news ,lbci ,أخبار الشمال الثالثة,تحالف "شمالنا" ,تحالف "شمالنا" يعلن برنامجه الانتخابي
episodes
تحالف "شمالنا" يعلن  برنامجه الانتخابي: معركة بقاء لبنان أو زواله
Lebanon News
أعلن تحالف "شمالنا" برنامجه الانتخابي في دائرة الشمال الثالثة زغرتا الكورة البترون بشري.

وتضم اللائحة : 
عن قضاء البترون: ربيع الشاعر وليال بو موسى.  
عن قضاء بشري: رياض طوق وقزحيا ساسين.  
عن قضاء زغرتا: شادن الضعيف وميشال الدويهي وجيستال سمعان وبول طبر وفادي جلوان. 
الإعلان
عن قضاء الكورة: سيمون بشواتي، جهاد فرح، وروبن طالب.  
 

وأكد المرشح ميشال الدويهي أنهم في معركة أكبر من مواجهة الطبقة الحاكمة، بل في معركة بقاء لبنان أو زواله ومعركة أن نكون أو لا نكون، موضحا أن مشروعهم مشروع وقف الانهيار ومحاسبة من كان السبب.

ودعا المواطنين إلى أن يأخذوا حقهم بيدهم.

وأوضح المرشح رياض طوق أن الائتلاف قرر خوض المعركة النيابية كي يدخل لبنانيون من الشعب إلى البرلمان، كاشفا عن كمية ضغط نفسية ومالية يتعرض لها من يؤيدهم، وأكد أن السياسة لم تعد حكرا على أحد.

أما المرشحة ليال بو موسى فقالت:" من قتلنا لن يعطينا الحياة ومن سرقنا لن يرد لنا تعبنا لذا ثقوا بنا لأن "شمالنا" لائحة لبناء دولة مدنية مقوماتها جيش مقاوم وشعب مقاوم وقضاء مقاوم".

وشدد المرشح سمعان البشواتي على أنهم ليسوا الخيار البديل بل الخيار الاساس.

والمرشحة فدوى كلاب فأكدت أن شمالنا تريد الفوز بالانتخابات وستنجح في ذلك.

ولفتت المرشحة جيستال سمعان إلى أنهم يريدون محاسبة الطبقة التي أخذت شعب لبنان الى جهنم، لافتة إلى أن المسألة لديهم ليست مسألة مقعد نيابي بل مسألة وجود دولة أو عدم وجودها.

وقال المرشح جهاد فرح :" الاستسلام والخوف ممنوعان ورسالتنا تقول إننا لن نستسلم أمام الطبقة الحاكمة ونحن مع قيام مجتمعات قوية وتراثية غير إلغائية".

ودعا المرشح قزحيا ساسين إلى عدم السماح للوطن أن يموت في صناديق الاقتراع.
 
بدوره، أكد المرشح ربيع الشاعر على أن معركتهم اليوم هي معركة وعي وجرأة وحق وأخلاق،  كي لا تكون بشري وزغرتا والكورة والبترون ولبنان ملكاً لأشخاص وملكاً لدول.

وطالب من اللبنانيين التصويت من أجل أولادهم، وقال:" انتخبوا شمالنا وغيّروا التاريخ"!

ولفتت المرشحة شادن الضعيف إلى أن  روح الثورة تعيش فيهم وهي من تجعلهم تعيش، مشيرة إلى أن رفضهم للظلم هو الثورة، رفضهم لتحكم القوي بالضعيف هو الثورة ، ورفضهم لعدم المحاسبة هو الثورة، ورفضهم لتغييب الحق وسيطرة الباطل هو الثورة.
الإعلان
إقرأ أيضاً